آيةُ الله السيد علي خامنئي لبرهم صالح : صلات الشعبين الإيراني والعراقي لا نظير لها وأنموذجها البارز المسيرة الاربعينية

المكتب الاعلامي / متابعة 

استقبلَ قائدُ الثورةِ الاسلامية في ايران آيةُ الله السيد علي خامنئي الرئيسَ العراقي برهم صالح .

وقد رحّب قائدُ الثورة بزيارةِ الرئيسِ العراقي مؤكداً عُمق العلاقات بين البلدَيْن في مختلفِ الصُعُد معرباً عن تمنّياتِه بنجاحِ الحكومةِ الجديدة في العراق.

وأكد قائد الثورة الإسلامية آية الله خامنئي لدى استقباله الرئيس برهم صالح على أن صلات الشعبين الإيراني والعراقي لا نظير لها وأنموذجها البارز المسيرة الاربعينية.

ومن جهة أخرى شدد سماحته على التصدي للأعداء بالاعتماد على الشباب وعبر ترصين الصلة بالمرجعية، واعتبر حفظ الوحدة الوطنية العراقية هي السبيل لتخطي المشاكل والتصدي للمؤامرات.

وأضاف قائلاً:  يجب مواجهة الأعداء الذين لا يريدون عراقاً قوياً وآمناً، وأشار إلى أن السبيل الوحيد للتصدي لمؤامرات الأعداء هو حفظ وتعزيز وحدة المكونات العراقية.

 وتابع قائد الثورة: العراق القوي مفيد جداً لإيران ونحن سنبقى إلى جانب إخواننا العراقيين. 

وأشار إلى أن العلاقة مع المرجعية الدينية مجدية في كل المراحل ومن شأنها حل المشكلات.

ومن جهتِه أشادَ الرئيس برهم صالح بالعلاقاتِ الثنائية بين طهران وبغداد مؤكداً حِرْصَ بلاده على تمتين وتقوية الروابط السياسية والثقافية والاجتماعية بين البلدَيْن .