أردوغان يأمر وزير المالية التركية بفرض عقوبات على هاتين الشخصيتين الأمريكيتين!

المركز الخبري / بغداد /

شن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يوم أمس السبت، هجوماً عنيفاً على أمريكا قائلاً أن الخطوات التي تتخذها الولايات المتحدة فيما يتعلق بالقس برانسون لا تناسب شريكا استراتيجيا وتنم عن عدم احترام لتركيا، طالبا تجميد أصول وزيرين أميركين ردا على عقوبات مماثلة فرضتها واشنطن.

وطالب أردوغان وزارة المالية التركية بتجميد أصول وزيري العدل والداخلية الأميركيين في تركيا ليمثل ذلك حلقة جديدة في مسلسل القرارات المتبادلة بين البلدين.

بدوره، علق وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين في بيان له نشر أمس تضمن الإعلان الرسمي عن العقوبات المالية إن “الاحتجاز الظالم للقس برانسون واستمرار محاكمته على يد المسؤولين الأتراك غير مقبول بالمرة”. مشيراً الى أن “الرئيس ترامب أوضح مرارا أن الولايات المتحدة تتوقع أن تطلق تركيا سراحه على الفور”.

يذكر أن واشنطن قد عقوبات على وزير العدل عبد الحميد غول ووزير الداخلية سليمان صويلو بسبب احتجاز القس. وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز، إن الوزيرين لعبا دورا رئيسيا في اعتقاله في 2016 ثم احتجازه، بدورها ردت وزارة الخارجية التركية على الأمر الخميس الماضي داعية الإدارة الأميركية إلى التراجع عن هذا القرار الخاطئ، واصفة قرار واشنطن بأنه “موقف عدائي”.