البرزنجي وتنظيمات كردستان يلتقون الشيخ حمودي ويعلنون العودة إلى المجلس الاعلى

المكتب الاعلامي / بغداد / 

استقبل الشيخ همام حمودي، رئيس المجلس الأعلى الاسلامي ، بمكتبه الخاص، سيد عيسى رشيد البرزنجي ممثل المجلس في كردستان، وعدد آخر من القيادات، تزامنا مع ذكرى شهادة شهيد المحراب في الأول من رجب.
وخلال اللقاء أعلن السيد البرزنجي عودته وقيادات وتنظيمات المجلس الأعلى الاسلامي بكردستان إلى مظلة المجلس، وتجديد البيعة لشهيد المحراب، مؤكدين ثباتهم على نهجه، والمضي بمسيرته في خدمة العراق وشعبه.
من جهته، أكد الشيخ همام حمودي ان المجلس الأعلى يستمد قوة وجوده من عمق الإيمان بالمباديء التي خطها الشهيدان الباقران، وحجم التضحيات والعطاء الذي قدمه عبر مسيرته الجهادية.
هذا وحضر اللقاء من قيادات المجلس بكردستان كل من: الشيخ أحمد آلنقشبندي، رئيس الطائفة الحقة، والشيخ عبد الصمد الدؤلاني مفتي منطقة بازيان، والسيد علي الولياني مسؤول الشباب.