الرئيس روحاني : سنواصل تصميم أي سلاح يسهم في تعزيز أمن البلاد

متابعة / المكتب الاعلامي /

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، أن بلاده ستواصل تصميم وتصنيع أي سلاح يسمح لها بالدفاع عنها وتثبيت الأمن في البلاد.

وأضاف روحاني خلال كلمة له، صباح اليوم الاثنين، في مراسم اليوم الوطني للتقنية النووية قال: “نثمّن عالياً الجهود التي بُذلت من قبل المتخصصين النوويين الإيرانيين في كل المراحل والتي ساهمت في تطوير هذا القطاع، وأنا من خلال المسؤوليّات التي اطّلعت بها طوال هذه المراحل أعلم بشكل كامل الخطوات المهمّة والصّعبة في الوقت نفسه التي اتخذت لتطوير هذا المسار”.

وتابع الرئيس روحاني قائلاً: “في هذه المناسبة نوجّه التحية لشهداء التقنية النووية الذين بذلوا أرواحهم في سبيل هذا الطّريق، كما نسأل الله الصّبر والأجر الجزيل لعوائلهم”.

وأشار روحاني إلى الإنجازات النووية المحققة في البلاد، قائلاً: “هذه الإنجازات يجب أن تكون رسالة واضحة بأن صناعتنا النووية تسير بزخم أكبر ودقّة أكثر مقارنة مع السّابق. لقد تم إزاحة السّتار خلال العام الماضي عن حوالي 40 مشروعاً، ونشهد في هذه السنة إزاحة السّتار عن 83 مشروعاً نوويّاً؛ ما يدلّ على أننا نمضي وسنمضي بكل ثبات في تطوير قدراتنا العلمية”، وأضاف “من واجبات الحكومة والمسؤولين أن يوفّروا الأجواء المطلوبة للباحثين العلميين”.

وفي معرض تعليقه على نية واشنطن الانسحاب من الاتفاق النووي الموقّع بين إيران ومجموعة الـ5+1 عام 2015 في فيينا، قال روحاني:” إذا أراد الآخرون نقض عهودهم فعليهم أن يدفعوا الثمن”، مؤكداً أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيندم إذا انسحب من الاتفاق النووي، مؤكداً أن رد إيران سيكون أقوى مما يتخيل.