السيد الزاملي : فاطمة الزهراء (ع) هي النموذج الكامل للانسانية جمعاء

بغداد / المكتب الاعلامي /

اكد امام الجمعة في محافظة الديوانية سماحة السيد حجة الاسلام والمسلمين حسن الزاملي ان السيدة فاطمة الزهراء (ع) هي النموذج الكامل للانسانية جمعاء منذ بداية زواج أبويها وحسن اختيار أمها لأبيها ومن ثم الإعداد لخلقها وانعقاد النطفة من ثمار الجنة بعد أربعين يوما من الاعتزال ، وما برزت خلال فترة حملها من كرامات ومن ثم ولادتها وما تحمله من بشارات والعطر الذي تحمله في حياتها لايعرفه الا المصطفى بانه من عطر الجنة .

جاء ذلك خلال خطبة الجمعة لهذا اليوم 2018/3/9 الموافق 20 جمادي الاخر 1439 ، حيث هنأ السيد الزاملي الشعب العراقي والامة الاسلامة جمعاء بمناسبة ولادة بضعة الرسول ( فاطمة الزهراء عليها السلام) مؤكداً” ان” السيدة فاطمة الزهراء – عليها السلام- كانت حياتها تزدحم بالفضائل والمكرمات ، وتموج بموجبات العظمة والجلالة ، والقداسة منذ انعقاد النطفة ومدة حملها والكرامات التي اختصت بها والروحانية التي تجلببت بها .
واضاف الزاملي ان” الاصلاح منهج ينادي به الاسلام والانبياء والائمة الاطهار ( عليهم السلام ) ولا يتحقق الا بوجود قائد صالح ورعية مستقيمة ، لافتا الى ان”
الانتخابات معلم بارز من معالم الديمقراطية ومن خلالها يجري التغيير ويتحقق الإصلاح ان احسنا الاختيار وامتلكت الجماهير وعيا وثقافة وتشخيصا ، واستدرك بالقول ان” الانتخابات في اي بلد اذا كانت نزيه وشفافة لاتسلم من تدخل الخارج من اجل تغير النتائج لصالحها ، مضيفاً ان ” بلدنا محاط بدول لها مصالح في العراق وهم يعرفون أن الاغلبية هم الشيعة ولذا تعمد بعض الدول للتدخل من اجل تغيير المعادلة.

واشار الى ان ” هناك انفاق وتوزيع اموال طائلة من قبل بعض دول الخارج وجهات سياسية من الداخل ، لتغيير مسار نتائج الانتخابات.

واكد السيد الزاملي” هنالك من يشتري بطاقة الناخب حيث وصل سعر البطاقة في محافظة الديوانية 100$ , منوها الى ان” شراء بطاقات الناخبين  خطر يبدأ من الان ويجب ان تفوتوا الفرصة على الفاسدين .
وتابع السيد الزاملي ” هناك أستغلال غير مشروع لإمكانيات الدولة والسلطة ، حيث بدأ يُمارس في ضحى النهار وخصوصآ الكتل الكبيرة التي بيدها إمكانيات ومواقع حكومية بدوأ بتوظيف امكانيات الدولة لكتلهم واحزابهم وتسخيرها من الان في دعايتهم الانتخابية.

وطالب خطيب الجمعة هيأة النزاهة والحكومة الحد من هذه الممارسات الخطيرة  محذراً من عزوف الناخبين عن المشاركة في الانتخابات.

وفي ختام حديثه بارك السيد الزاملي المؤسسات التعليمية اقرار قانون حماية المعلمين والمدرسين وبهذا القانون تضمن حقوقهم ، مشيرا الى ان”  المعلم المسؤول الاول بعد الاباء له حقوق قرت وعليه واجبات أن يأديها ويبني جيل يخدم ويحب الوطن .