الشيخ د. همام حمودي يؤكد على دور الشباب في بناء مستقبل العراق وتصديه للواقع الفاسد

بغداد / المكتب الإعلامي /

اكد سماحة الشيخ همام حمودي رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي على الدور المهم الذي يلعبه الشباب في بناء مستقبل العراق من خلال تصديه للواقع الفاسد , وتحمل المسؤولية والدفاع عن البلد .

جاء ذلك في كلمة القاها صباح اليوم 15/4/2018 في مهرجان ” الشباب المؤمن” تحت شعار ” الشباب العراقي أيمان – ووعي – وعطاء-” الذي عقد في محافظة النجف الاشرف , برعاية المجلس الأعلى الإسلامي العراقي وحضور شخصيات علمائية وسياسية وثقافية وجمهور كبير من الشباب المؤمن .

وشدد سماحته على أهمية الحضور الواسع والفاعل للشباب وباقي فئات المجتمع , في الانتخابات البرلمانية القادمة , واختيار المؤمنين الصالحين والمضحين والثابتين على المبادئ .

وقال الشيخ همام حمودي ” اننا امام فصل جديد من معركة بناء العراق , والشعب ينتظر منا ومنكم المستقبل والتاريخ , وينتظر الحضور الواسع الكبير في الانتخابات امام صناديق الاقتراع , ومن خلال هذا العمل نقول للبعث “تخسأ” ولعزة الدوري “تخسأ” ,وسنبقى أوفياء لنهج أمير المؤمنين (ع) ونهج الامام الحسين (ع) وللإمام السيد السيستاني حفظه الله تعالى .

واكد أن ” اعداد برنامج حكومي شامل , هو المعيار لنجاح وتقدم الحكومة القادمة .

واشار سماحته ” لقد طرحت من هذا المكان المقدس في النجف الاشرف في الأول من رجب , مبادرة بخصوص البرنامج الحكومي القادم , حيث ينبغي العمل منذ الان بالتعاون بين جميع الأطراف وخاصة الخبراء والكفاءات العلمية والمهنية , لاعداد برنامج حكومي واضح في أهدافه ووسائل تنفيذه , وان أي حكومة قادمة عليها ان تلتزم بهذا البرنامج , وتكون حكومة خادمة للشعب .

وفي جانب اخر من كلمته , اكد سماحة الشيخ حمودي على أهمية توفير الرعاية للشباب والطلبة , مؤكدا ” نحن في المجلس الأعلى نولي أهتماماً خاصا بالشباب , مضيفاً” قد باشرنا بفتح صندوق ” للقرضة الحسنة” باسم ” الامام الجواد” عليه السلام لتقديم قرض للطلبة الذين يريدون اكمال دراستهم , ولأصحاب المشاريع الصغيرة .

وفي معرض اشارته الى العدوان الثلاثي على سوريا , اكد سماحته على رفض منطق العدوان واستخدام القوة العسكرية والتجاوز على سيادة الدول .

 

وشدد سماحته ” رفضه لأي تجاوز على أي بلد مسلم بقرار من هذا الحاكم أو ذاك , مؤكدا” نحن مع سيادة القانون , وسيادة الدولة , ومع حق الشعوب في تقرير مصيرها .