المجلس الأعلى: شهر رمضان فرصة للتأكيد على الاخوة الإسلامية ووحدة الصف .. المرحلة القادمة يجب ان تكون مرحلة تصحيح وبناء وانجازات

بغداد / المكتب الإعلامي /

قدم المجلس الأعلى الإسلامي العراقي التهاني والتبريكات للامة الإسلامية ومراجع الدين العظام وأبناء الشعب العراقي بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك .

ودعا المجلس الأعلى في بيان تهنئة بهذه المناسبة الى استلهام المعاني الكبيرة والعظيمة من هذا الشهر الفضيل , وتجسيد قيم الرحمة والعفو والتعاون .

وفيما يلي نص البيان :

بسم الله الرحمن الرحيم

(شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ)

صدق الله العلّي العظيم

بمناسبة حلول شهر رمضان الكريم , شهر المغفرة والرحمة, شهر التوبة والإنابة والإستغفار , يتقدم المجلس الأعلى الإسلامي العراقي بأسمى آيات التهاني والتبريكات الى الأمة الإسلامية ومراجع الدين العظام وأبناء الشعب العراقي الكريم , داعين الله عز وجل أن يعيده على الجميع بالخير واليمن والبركة .

إننا إذ نبارك حلول هذا الشهر الكريم , الشهر الذي خصه الله تعالى بالفضائل والمزايا العظيمة , نتوجه بالدعوات الخالصة الى الباري عز وجل أن يوفقنا جميعا لاستلهام المعاني الكبيرة من فيوضات هذا الشهر المبارك , وتجسيد قيم الرحمة والمغفرة والعفو والتعاون وروح التكافل والعمل بإخلاص لرعاية أسر الشهداء والجرحى الذين قدموا أرواحهم في سبيل الله والوطن وحققوا لنا النصر المؤزر على الإرهاب .

أن شهر رمضان الكريم يعّد فرصة عظيمة لبناء النفوس وتزكيتها , وعلينا جميعاً استثمارها للتأكيد على مبادئ الأخوة ووحدة الصف , لاسيما بعد دخول البلاد في مرحلة ما بعد الاستحقاق الانتخابي ,حيث لا بدّ من الإسراع  في إنجاز ما يصبو اليه شعبنا في تشكيل الحكومة التي تحقق له المزيد من الإنجازات في الأمن والخدمات والصحة والتعليم والرفاه الاقتصادي , وعلى القوى السياسية التي خاضت غمار السباق الانتخابي أن تفي بالوعود التي قطعتها للشعب ,والمرحلة القادمة يجب ان تكون مرحلة تصحيح وبناء وانجازات , وليس شعارات ووعود فقط .

وختاماً ,نبتهل الى الله تعالى أن يّمن على شعبنا بالأمن والسلام والإستقرار .