المجلس الأعلى يستنكر قرار ترامب ويؤكد: الجولان أرض سورية محتلة وعلى الكيان الصهيوني الانسحاب منها

المكتب الاعلامي / بغداد /

استنكر المجلس الأعلى الإسلامي العراقي قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالاعتراف بسيادة الكيان الصهيوني المحتل على مرتفعات الجولان السورية المحتلة منذ عام 7691.

واكد المجلس الاعلى في بيان اصدره اليوم الثلاثاء، ان موقف ادارة ترامب من الجولان يمثل انتهاكا صارخا للقوانين الدولية وقرارات مجلس الأمن التي تؤكد ان هضبة الجولان هي أرض سورية محتلة، وعلى الكيان الصهيوني الغاصب الانسحاب منها.

ودعا المنظمات الدولية وفي مقدمتها الأمم المتحدة والمجتمع الدولي الى إدانة هذا القرار اللامشروع ، وضرورة احترام سيادة الدول والشعوب على
اراضيها.