المجلس الاعلى الاسلامي يعزي ابناء الشعب العراقي برحيل المجاهد سيد داغر الموسوي، امر لواء المنتظر

المكتب الاعلامي / بغداد 

 بسم الله الرحمن الرحيم
«مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا»
صدق الله العلي العظيم

بقلوب مؤمنة بقضاء الله صابرة على بلائه، ودع المجلس الاعلى الاسلامي العراقي اليوم السبت أحد قادته الأوائل المخلصين لشهيد المحراب وعزيز العراق، المجاهد البطل السيد داغر جاسم الموسوي، آمر اللواء السابع بالحشد الشعبي (لواء المنتظر)، الذي وافته المنية هذا اليوم إثر حادث مؤسف.
ولا يسعنا إلا ان نتقدم بأحر تعازينا لأسرته الكريمة وأبناء شعبنا العراقي، على هذه الخسارة الكبيرة لشخصية وطنية فذة، بذل حياته في العمل الجهادي بمواجهة نظام الظلم والاستبداد الديكتاتوري البعثي، بدء من أهوار الجنوب تحت مظلة حركة سيد الشهداء، ثم بعد تجفيفها انتقل للجهاد من كربلاء وقاد العديد من العمليات الشجاعة ضد نظام الطاغية صدام، وفي 1991 شكل خلايا جهادية ساهمت بالانتفاضة الشعبانية على نحو مؤثر.. وبعد اسقاط النظام 2003 واصل عمله الوطني عضوا بالجمعية الوطنية، ثم عضوا بمجلس محافظة البصرة، وعضوا بالبرلمان، ومستشارا لرئيس الجمهورية، حتى صدرت فتوى الجهاد الكفائي فكان من أوائل الملبين، وخاض بلواء المنتظر معاركا بطولية ضد تنظيم داعش الارهابي، فكان جزءا من صناع النصر، والحياة الامنة الكريمة التي يرفل بها شعبنا اليوم.
ندعو الله بالرحمة والغفران لفقيد العراق سيد داغر الموسوي.. تغمد الله روحه بفسيح جناته، والهم اهله وذويه الصبر والسلوان.. وانا لله وانا اليه راجعون..

المجلس الاعلى الاسلامي العراقي
2019 -2 – 16