حمودي يكشف عن أربع مدن صناعية واتفاقات نفطية وسكك دولية خلال زيارة روحاني

المكتب الاعلامي / بغداد / 

اكد رئيس المجلس الأعلى الإسلامي، الشيخ همام حمودي، ان توقيت زيارة الرئيس روحاني للعراق مهم لارساء استراتيجيات اقتصادية مشتركة، لكونه يأتي بعد الانتصار على داعش وماتخلله من موقف إيراني داعم بقوة.
وكشف حمودي، في تصريح للقناة الإيرانية الرسمية، عن جملة اتفاقيات ستتضمنها زيارة الرئيس روحاني بينها انشاء أربع مدن صناعية وخط سكك حديد دولي، واخرى تتعلق بمشاريع النفط والغاز والطاقة الكهربائية، مرجحا مبادرة الجانب الإيراني لتخفيض الضرائب الجمركية ورسوم تأشيرات الدخول، وتعزيز التبادل الثقافي والدعم الأمني.
واشار إلى حرص رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي لفتح آفاق واسعة تعزيز العلاقات بما يجعلها أنموذجا للعلاقات مع دول الجوار أساسه التعاون الصادق والمصالح المشتركة.
واضاف: أن البرلمان والحكومة العراقية أعلنا بأن العراق ليس ضمن الحصار على إيران، لأن العقوبات قرار فردي وليس دولي، وهذا هو أيضا ما أكدته المرجعية العليا برفضها ان يكون العراق طريقا لايذاء اي دولة أخرى.