خلال استقباله السفير الروسي حمودي: سياسة ترامب تقود المنطقة للتصعيد وندعو روسيا لتبني مبادرة لحل أزمة اليمن ونزع التوتر

المكتب ألاعلامي / بغداد / 

أكد رئيس المجلس الأعلى الاسلامي العراقي، الشيخ همام حمودي، ان “قرارات ترامب غير مدروسة وفيها كثير من الحماقات، وتأخذ المنطقة نحو تصعيد التوتر”، وطالب روسيا “بتبني مبادرة لحل أزمة اليمن وفق رؤى جديدة، وتعزيز دورها في نزع التوتر من المنطقة وتعزيز فرص السلام والاستقرار”.
جاء ذلك خلال استقباله صباح اليوم بمكتبه الخاص السفير الروسي ببغداد، ماكسيم ماكسيموف، وبحث تطورات الساحة الدولية، ومسار العلاقات العراقية الروسية، و التحضيرات للاجتماع الامني واجتماع اللجنة المشتركة الذي سيعقد في بغداد يوم 25 نيسان بمشاركة نائب رئيس الوزراء الروسي وأكثر من 100 من المستثمرين ورجال الأعمال والخبراء، لتنمية المصالح المشتركة في مختلف المجالات.
وشدد حمودي على أن تحالفي الفتح وسائرون لازالوا داعمين للحكومة، وقريبا سيتم الانتهاء من ملف الوزارات الشاغرة، منوها إلى الزيارات الخارجية لرئيس الوزراء بأنها كانت مهمة واسفرت عن نتائج قيمة.
من جهته، اشاد السفير الروسي بالموقف العراقي تجاه سوريا، ودعوة بغداد لعودتها إلى الجامعة العربية، مؤكدا موقف بلاده لمواصلة دعمها لاستقرار العراق وامنه، و تطلعها لتوسيع المصالح المشتركة على مختلف الاصعدة، معتبرا اجتماع اللجنة التنسيقية ذو أهمية كبيرة تصب لصالح الشعبين.