خلال زيارته مقر السفارة الإيرانية المجلس الاعلى: حرق القنصلية لن تنال من وحدة الشعبين والسفير يؤكد: اجندات خبيثة تحاول تعكير العلاقات ولن يفلحوا

المركز الخبري / بغداد / 

زار وفد المجلس الاعلى الاسلامي العراقي برئاسة الشيخ حامد الخضري ، مقر السفارة الايرانية ببغداد ، حاملا رسالة الشيخ همام حمودي رئيس المجلس الاعلى ، تضمنت اشد عبارات الاستنكار لماجرى من اعتداء وتخريب طال القنصلية الايرانية في البصرة.

وقال الشيخ الخضري خلال لقائه السفير الايراني السيد مسجدي وكادر السفارة ” ان عملية حرق القنصلية الإيرانية في البصرة لن تنال من العلاقات التاريخية بين الشعبين العراقي والايراني ومن وحدة البلدين الجارين.
كما استنكر الوفد والذي يمثل مختلف شرائح المجتمع من اساتذة وشيوخ عشائر ، ماقامت به تلك العناصر المندسة.
من جانبه ثمن السفير الايراني زيارة الوفد وتضامنه مع الجمهورية الاسلامية الايرانية ، مؤكدا ان حبنا كبير للعراقيين وبالخصوص ابناء البصرة مما يدفعنا للاستمرار في بذل الجهود لتوفير مانستطيع تقديمه لهم من خلال الشركات العاملة بالكهرباء والماء والخدمات.

واضاف السيد مسجدي ” ان ايران والعراق كانوا في ذات الخط لمحاربة النظام السابق وخلال فترة مواجهة عصابات داعش الإرهابية ، لافتا ان هناك اجندات اجنبية خبيثة تحاول تعكير صفو هذه العلاقات المتينة والأصيلة بين البلدين ولن يستطيعوا مطلقا “.