ناشطة يمنية تشنّ هجوماً حاداً على السعودية والإمارت بعد مجزرة الحديدة

المركز الخبري / متابعة / 

شنّت الناشطة السياسية اليمنية والحائزة على جائزة نوبل للسلام توكل كرمان هجوماً عنيفاً على السعودية والإمارات وذلك في أعقاب سقوط أكثر من 150 ضحية نتيجة مجزرة جديدة للعدوان على مدينة الحديدة اليمنية.

وكتبت كرمان في تدوينة لها عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “تويتر” تعليقاً على جريمة التحالف: “مجزرة جديدة يرتكبها اليوم طيران التحالف السعودي الإماراتي الإجرامي بغارة على ميناء صيد وسوق للأسماك في الحديدة تسفر عن استشهاد وإصابة العشرات من المواطنين”.

وأضافت مخاطبة الدولتان: “يا أوغاد العصر لن تذهب جرائمكم ومجازركم بحق اليمنيين دون حساب ودون تبعات ولن تفلتوا من العقاب”.

وكانت حصيلة غارات التحالف السعودي الإماراتي على أهداف مدنية في مدينة الحديدة غربي اليمن قد ارتفعت إلى 150 بين قتيل وجريح، حيث تزامنت الغارات مع دعوة أممية لأطراف الصراع للتفاوض مطلع الشهر المقبل في جنيف.

وعقب القصف أطلق مستشفى الثورة ومستشفيات بمدينة الحديدة نداء للتبرع بالدم لإسعاف الجرحى، بينما أعلن الصليب الأحمر إرسال مواد طبية لعلاج عشرات المصابين بجروح بالغة.