همام حمودي يدعو العراقيين أفرادا ومؤسسات لاحياء (اسبوع الشهيد الصدر)

المكتب الاعلامي / بغداد / 

دعا رئيس المجلس الاعلى الاسلامي، الشيخ همام حمودي، العراقيين “طلاب، ومحبين، مؤسسات وأفراد وجمعيات وجامعات وحوزات، منظمات وكيانات وقوى، وفضائيات وصحف واتحادات” لإحياء ذكرى استشهاد المرجع الامام السيد محمد باقر الصدر، مفجر الثورة الإسلامية في العراق، وذلك ضمن فعاليات (أسبوع الشهيد الصدر)،الذي يبدأ من 7 -12 نيسان.
واعتبر ذلك “إحياء لفكره ومآثره والتعريف بسيرته وجهاده. وتأصيلاً لعطائه ومآثره وتاكيداً لإنتمائنا لمدرسته، وتنويراً للأجيال الذين لم يعيشوا زمنه أو يطّلعوا على مآثره”.
ودعا لتشكيل لجنة تنسيقية لإحياء هذه المناسبة الخالدة، داعيا الجميع للمساهمة وتقديم الافكار.
جاء ذلك في بيان اصدره الشيخ حمودي اليوم، نورد فيما يلي نصه:

بسم الله الرحمن الرحيم
“إنا لننصُرُ رسلُنا والذين آمنوا في الحياة الدنيا ويومَ يقومُ الاشهاد”
(اسبوع الشهيد الصدر)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
تمر علينا قريباً ذكرى شهادة المرجع الامام السيد محمد باقر الصدر مفجر الثورة الإسلامية في العراق الذي استشهد على يد كابوس العراق صدام المجرم المقبور وحزبه اللعين..
ان من الوفاء لهذا العالم العابد المجاهد ..إحياء ذكرى شهادته والتعريف بسيرته وجهاده وهو المفكر المبدع الذي حبانا الله به لساناً بيّناً ونوراً مشعاً لفكر الإسلام المنير ومدرسته العظيمة ، ونهلنا من فيض علمه وأخلاقه وحرصه على مدرسة الإسلام وأهل البيت (ع)..
ان إحياء ذكرى شهادته العطرة هو إحياء لفكره ومآثره والتعريف بسيرته وجهاده. وتأصيلاً لعطائه ومآثره وتاكيداً لإنتمائنا لمدرسته، وتنويراً لأجيال شبابنا الأعزاء الذين لم يعيشوا زمنه أو يطّلعوا على مآثره من اجل كل ذلك.. ولغيره من المرامي والأهداف كلنا مدعون : طلابه، ومحبيه، مؤسسات وأفراد وجمعيات وجامعات وحوزات ، منظمات وكيانات وقوى.. وفضائيات وصحف واتحادات لإحياء ذكراه ضمن (أسبوع الشهيد الصدر) الذي الذي يبدأ من 7 -12 نيسان، بإقامة مختلف الفعاليات ، الفكرية ، والشعرية ، والاجتماعية ، والفنية ولنقيم يوماً خاصاً لمدرسة الشهادة..وإبراز مقولته الخالدة “صممت على الشهادة”
ويوماً للتعريف بجرائم البعث والكابوس الجاثم على العراق الحبيب ، وعطاء الشعب في مواجهته.
ويوماً لرؤيته في إعداد المرأة المسلمة ونموذجه الشهيدة بنت الهدى (رضوان الله عليها)
ويوماً لبناء الشباب وما يقتبس من حياته وشبابه وفي صبره وشجاعته وحبه للعلم وحرصه على الإصلاح.
ويوماً للتعريف بفكره الخلاق وابداعاته لخدمة الفكر الإسلامي والإنساني.
ويوماً لعطائه في إرساء دستور لبناء دولة مقتدرة ومزدهرة اقتصاديا.
ويوماً للمرور على إنجازاته عبر تلاميذه ومحبيه.
ومن اجل إنجاح إقامة هذه الفعاليات ندعو لتشكيل لجنة تنسيقية لإحياء هذه المناسبة العزيزة الخالدة ونضع رقم النقال ( 07905400123 ) للتنسيق والتعاون واستقبال الأفكار.
ان الجميع مدعون للمشاركة والمساهمة في احياء ذكرى شهيدنا العظيم ، وهذه المناسبة العزيزة.
ومن الله نطلب العون والتوفيق

اخوكم
همام حمودي
18 رجب المرجب 1400 هـ
الموافق 26/3/2019